الأحد، 29 مايو، 2016

سيدة بريطانية تغسل في الجاكيت الجينز 48 مليون دولار في ألة الغسل !!!!

منذ أسبوعين أستريت سيدة بريطانية ورق يانصيب ، ولكن من سوء حظها هذه السيدة نسيت الورقة في الجاكيت الخاص بها الجينز ، وبعد ذلك غسلت الجاكيت الجينز في ألة الغسيل وكانت الورقة رابحة 48 دولار ... أن هذه السيدة كانت لا يعرف أحدا عنها شيء أو من هي تكون ، الا أشخاص قليلة جدا ، من بينهم أشخاص مقيمين اللوتو الذي يتم سحبة يومين بالاسبوع يوم الاربعاء ويوم السبت أيضا ..
أما قصة هذه الورقة بدأت منذ أسبوعين بالتقريب ، حين تم شراء هذه الورقة من شخص لا تعرفه مجهول ، وكانت هذه الورقة أكبر جائزة في تاريخ منذ 22 عام في بريطانيا ، وكانت قيمتها كبيرة 66 مليون استرالي ، تكانت تساوي بالدولار 96 مليون دولار , وربحتها " تذكرتان " .. ومن أسبوع مضي عملت منظمة اللوتو سحب علي من شاري تذكرة اليانصيب الرابحة ، ربما قد نسيتها ، فرغبت بأن تساعهم لايجدها فعملت نداء وطلبت من السكان الذين يبلغون 100 الف أن يبحثون ويدققوا في التذاكر لديهم ... وفي مكان من الاماكن الريفي قرب المدينة تذكرت سيدة أنها أشترت تذكرتين واحدة قيمتها 2 أسترليني والاخري 3 دولار ، ولكن هي نسيت أين وضعتها بالمنزل وكانت تبحث عنها هي وأبنتها في المنزل بكل مكان ... وبعد ذلك تذكرت السيدة أنها وضعتها في الجاكيت الجينز يوم شرائها وبعد فترة وضعت الجاكيت في ألة الغسل فأسرعت لتجدها في الجاكيت ووجدتها بالفعل مبلله وعليها رقم الشراء لم يمسح .. ولكن بعد غياب أرقام مهمة من الورقة قد ضاعت عليها فرصة الربح بورقة اليانصيب وللاسف ضاع عليها الربح ...
منذ أسبوعين أستريت سيدة بريطانية ورق يانصيب ، ولكن من سوء حظها هذه السيدة نسيت الورقة في الجاكيت الخاص بها الجينز ، وبعد ذلك غسلت الجاكيت الجينز في ألة الغسيل وكانت الورقة رابحة 48 دولار ... أن هذه السيدة كانت لا يعرف أحدا عنها شيء أو من هي تكون ، الا أشخاص قليلة جدا ، من بينهم أشخاص مقيمين اللوتو الذي يتم سحبة يومين بالاسبوع يوم الاربعاء ويوم السبت أيضا ..
أما قصة هذه الورقة بدأت منذ أسبوعين بالتقريب ، حين تم شراء هذه الورقة من شخص لا تعرفه مجهول ، وكانت هذه الورقة أكبر جائزة في تاريخ منذ 22 عام في بريطانيا ، وكانت قيمتها كبيرة 66 مليون استرالي ، تكانت تساوي بالدولار 96 مليون دولار , وربحتها " تذكرتان " .. ومن أسبوع مضي عملت منظمة اللوتو سحب علي من شاري تذكرة اليانصيب الرابحة ، ربما قد نسيتها ، فرغبت بأن تساعهم لايجدها فعملت نداء وطلبت من السكان الذين يبلغون 100 الف أن يبحثون ويدققوا في التذاكر لديهم ... وفي مكان من الاماكن الريفي قرب المدينة تذكرت سيدة أنها أشترت تذكرتين واحدة قيمتها 2 أسترليني والاخري 3 دولار ، ولكن هي نسيت أين وضعتها بالمنزل وكانت تبحث عنها هي وأبنتها في المنزل بكل مكان ... وبعد ذلك تذكرت السيدة أنها وضعتها في الجاكيت الجينز يوم شرائها وبعد فترة وضعت الجاكيت في ألة الغسل فأسرعت لتجدها في الجاكيت ووجدتها بالفعل مبلله وعليها رقم الشراء لم يمسح .. ولكن بعد غياب أرقام مهمة من الورقة قد ضاعت عليها فرصة الربح بورقة اليانصيب وللاسف ضاع عليها الربح ...
جميع الحقوق محفوظة لمدونة اخبار جديدة ويمنع نسخ اى محتوى نهائيا والا سوف تعرض نفسك لمسائلة القانون. يتم التشغيل بواسطة Blogger.