الأحد، 29 مايو، 2016

مضيفة جوية بعد نفاذ صبرها لا تصدق ما فعلته من فعل جنوني ومذهل علي الطائرة وهي بالجو ! !! !!


 قامت مضيفة بفعل لا يصدقه عقل وهي الطائرة تحلق بالجو بعد أن نفذ الصبر منها أثناء القيام بعملها ، ويعتب أن وظيفة المضيفة من أهم الاعمال ومن أشد القيام بعملها وألتزمها بالقوانين ولكن اليوم الموضوع مختلف ، ويختلف التعاملات بين البشر من أختلاف أجنسهم وثقافتهم وعقولهم ، ومن مهام المضيف أو المضيفة علي الطائرة ، بأن يعملون بصفة دورية مع الركاب ومتابعتهم من بداية الرحلة حتي نهاية الرحلة ، ويمكن اعطائهم دورات بالاستمرار ، وبذلك قد يزيد الضغط في العمل بالطائرة وقد يتطلب منهم العمل لساعات طويلة أيضا علي حسب مسافة الرحلة أيضا ، فهم يعانزن من الارهاق من بعض الاشخاص علي متن الطائرة ، فهم المضيفين يقدمون الطعام والمشروبات علي الطائرة ويتابعون الاشخاص الموجودين علي الطائرة ،
 وفي بعض الاحيان قد يتعرضون الي أخطار كبيرة وغير سهلة ورهيبة بالفعل ... ويتطلب من هذه الوظيفة تملك الاعصاب أول شيء وثاني شيء ضبط النفس وذلك هي الشروط الاساسية في هذه الوظيفة ،
 ويجب علي مضيفات الطيران التحلي بالصبر الدائم والابتسامة الدائمة بوجه المسافرين الموجودين علي الطائرة ، لان المضيفة تتعامل مع المسافرين بشكل مباشر ودائم ، ولكن طبيعة هذه الوظيفة صعبة ويمكن [ان تزرع بداخل المضيفة التوتر والخوف الدائم أثناء الطيران بالجو ، حيث أن هذا العمل شاق جدا وفي بعض الاحيان تفقد المضيفة السيطرة علي أعصابها وعلي الانفعال العصبي في بعض الاحيان ....

 قامت مضيفة بفعل لا يصدقه عقل وهي الطائرة تحلق بالجو بعد أن نفذ الصبر منها أثناء القيام بعملها ، ويعتب أن وظيفة المضيفة من أهم الاعمال ومن أشد القيام بعملها وألتزمها بالقوانين ولكن اليوم الموضوع مختلف ، ويختلف التعاملات بين البشر من أختلاف أجنسهم وثقافتهم وعقولهم ، ومن مهام المضيف أو المضيفة علي الطائرة ، بأن يعملون بصفة دورية مع الركاب ومتابعتهم من بداية الرحلة حتي نهاية الرحلة ، ويمكن اعطائهم دورات بالاستمرار ، وبذلك قد يزيد الضغط في العمل بالطائرة وقد يتطلب منهم العمل لساعات طويلة أيضا علي حسب مسافة الرحلة أيضا ، فهم يعانزن من الارهاق من بعض الاشخاص علي متن الطائرة ، فهم المضيفين يقدمون الطعام والمشروبات علي الطائرة ويتابعون الاشخاص الموجودين علي الطائرة ،
 وفي بعض الاحيان قد يتعرضون الي أخطار كبيرة وغير سهلة ورهيبة بالفعل ... ويتطلب من هذه الوظيفة تملك الاعصاب أول شيء وثاني شيء ضبط النفس وذلك هي الشروط الاساسية في هذه الوظيفة ،
 ويجب علي مضيفات الطيران التحلي بالصبر الدائم والابتسامة الدائمة بوجه المسافرين الموجودين علي الطائرة ، لان المضيفة تتعامل مع المسافرين بشكل مباشر ودائم ، ولكن طبيعة هذه الوظيفة صعبة ويمكن [ان تزرع بداخل المضيفة التوتر والخوف الدائم أثناء الطيران بالجو ، حيث أن هذا العمل شاق جدا وفي بعض الاحيان تفقد المضيفة السيطرة علي أعصابها وعلي الانفعال العصبي في بعض الاحيان ....
جميع الحقوق محفوظة لمدونة اخبار جديدة ويمنع نسخ اى محتوى نهائيا والا سوف تعرض نفسك لمسائلة القانون. يتم التشغيل بواسطة Blogger.