الاثنين، 29 أغسطس، 2016

اغرب زواج حب في الزنزانة زواج 17 مسجون ومسجونة داخل السجن !!! اغرب ما تراه

اغرب زواج حب في الزنزانة زواج 17 مسجون ومسجونة داخل السجن !!! اغرب ما تراه
الزواج سكن وراحة وطمءنينة، فالزوج هو أمان الزوجة والزوجة أمانه وسكنه.
إن الحالة النفسية أهم بكثير من حالة الجسد الصحية، وتكمن الحالة النفسية الصحيحة غالبًا في تواجد رجل وأنثى معًا في علاقة أسرية مترابطة،، يسبب الزواج إحساس رائع بالأمان والدفء وذلك للزوج والزوجة، ويؤثر عليهما تأثيرًا إيجابيًا.
أما تأثير الزواج على نفسية الرجل بصفة خاصة: فقد أجريت دراسة في جامعة ولاية أوهايو الأمريكية عن تأثير الزواج على صحة الرجال النفسية.
تم تجميع بيانات الأمريكيين الذين ولدوا ما بين عام 1980 و1984 والتي درست الحالة الصحية وعلاقتها بالزواج وتأثيره على هذه الفئة من الشباب.
وبعد إجراء هذه الدراسة كانت النتيجة هي أن الاضطرابات العاطفية أقل بكثير من الشباب الغير متزوجين، بالإضافة إلى الأفكار السلبية التي يعيشها الأعزب ولا يمر بها المتزوجون.
إن المتزوجين يكونوا أكثر اطمئنانًا وأمانًا بسبب الدعم النفسي الذين يتلقونه والذي يساعدهم على تخطي أي عقبات نفسية، بعكس الغير متزوجون الذين يعايشون معاناتهم بمفردهم.
هذه الأمور وهذه الثقافة صنعت هذه المفاجءة:
إنها حفل زفاف من نوع خاص جدًا، حفل الزفاف هذا لسبعة عشر سجين وسجينة في كلومبيا، وقد أشرفت إدارة السجن على هذا الزواج بنفسها ودفع نفقاته.
هذه الوقعة كانت في سجن في فيهاريموسا بكلومبيا حيث تم الجمع بين سبعة عشر زوج وسبعة عشر زوجة من المسجونين، وقد نشرت إدارة السجن صور لهذا الحفل الغريب من نوعه.
سبب هذا الزواج الجماعي للمسجونين يرجع لاهتمام إدارة السجن بنفسية المسجونين حتى يتمكنوا من إكمال فطرة عقوبتهم بسهولة بسبب تأثير الزواج على الصحة النفسية، وأيضًا كانت الفكرة لتقليل متطلباتهم ورفع روحهم المعنوية، وقد لاقت هذه الفكرة ترحيبًا كبير جدًا من قبل الأطباء النفسيين الذين أكدوا أن الزواج يقلل كثيرا من الأفكار السلبية وبالتالي ستقل العدوانية داخل السجون.

اغرب زواج حب في الزنزانة زواج 17 مسجون ومسجونة داخل السجن !!! اغرب ما تراه
الزواج سكن وراحة وطمءنينة، فالزوج هو أمان الزوجة والزوجة أمانه وسكنه.
إن الحالة النفسية أهم بكثير من حالة الجسد الصحية، وتكمن الحالة النفسية الصحيحة غالبًا في تواجد رجل وأنثى معًا في علاقة أسرية مترابطة،، يسبب الزواج إحساس رائع بالأمان والدفء وذلك للزوج والزوجة، ويؤثر عليهما تأثيرًا إيجابيًا.
أما تأثير الزواج على نفسية الرجل بصفة خاصة: فقد أجريت دراسة في جامعة ولاية أوهايو الأمريكية عن تأثير الزواج على صحة الرجال النفسية.
تم تجميع بيانات الأمريكيين الذين ولدوا ما بين عام 1980 و1984 والتي درست الحالة الصحية وعلاقتها بالزواج وتأثيره على هذه الفئة من الشباب.
وبعد إجراء هذه الدراسة كانت النتيجة هي أن الاضطرابات العاطفية أقل بكثير من الشباب الغير متزوجين، بالإضافة إلى الأفكار السلبية التي يعيشها الأعزب ولا يمر بها المتزوجون.
إن المتزوجين يكونوا أكثر اطمئنانًا وأمانًا بسبب الدعم النفسي الذين يتلقونه والذي يساعدهم على تخطي أي عقبات نفسية، بعكس الغير متزوجون الذين يعايشون معاناتهم بمفردهم.
هذه الأمور وهذه الثقافة صنعت هذه المفاجءة:
إنها حفل زفاف من نوع خاص جدًا، حفل الزفاف هذا لسبعة عشر سجين وسجينة في كلومبيا، وقد أشرفت إدارة السجن على هذا الزواج بنفسها ودفع نفقاته.
هذه الوقعة كانت في سجن في فيهاريموسا بكلومبيا حيث تم الجمع بين سبعة عشر زوج وسبعة عشر زوجة من المسجونين، وقد نشرت إدارة السجن صور لهذا الحفل الغريب من نوعه.
سبب هذا الزواج الجماعي للمسجونين يرجع لاهتمام إدارة السجن بنفسية المسجونين حتى يتمكنوا من إكمال فطرة عقوبتهم بسهولة بسبب تأثير الزواج على الصحة النفسية، وأيضًا كانت الفكرة لتقليل متطلباتهم ورفع روحهم المعنوية، وقد لاقت هذه الفكرة ترحيبًا كبير جدًا من قبل الأطباء النفسيين الذين أكدوا أن الزواج يقلل كثيرا من الأفكار السلبية وبالتالي ستقل العدوانية داخل السجون.

جميع الحقوق محفوظة لمدونة اخبار جديدة ويمنع نسخ اى محتوى نهائيا والا سوف تعرض نفسك لمسائلة القانون. يتم التشغيل بواسطة Blogger.