الثلاثاء، 18 أكتوبر، 2016

أغرب تغسيل جثة يملأها النمل والسبب غريب جدا وصادم

الموت هو أعظم الحقائق الموجودة في هذا الكون، فالموت هو مصير كل شخص في الحياة وهو ما يعيش الإنسان طيلة حياته ينتظر الموت، ويخاف من قربه أو قدومه عليه، ومن رحمة الله علينا أنه جعلنا لا نعرف توقيت ولا ميعاد موتنا حتى لا نتعذب يوميا وكل لحظة في الخوف منه، ويجب على الإنسان أن يفعل كل ما بوسعه في الدنيا حتى يكون قادر على ملاقاة الموت بدون خوف أو سوء خاتمة، وهنا سوف نعرض قصة غريبة من أغرب القصص التي يمكن أن نسمع عنها او نراها، وهي قصة لرجل مات وأثناء تغسيله وجد المغسلون مفاجأة عظيمة أصابتهم بالذهول. وجد المغسلون جثة هذا الرجل يملؤها النمل ويغطيها بالكامل كما أن النمل كان فيها ويدخل في جميع أعضاء هذا الرجل الميت، وتفاجئ المغسلون بهذا المنظر البشع حيث إنه يعتبر أول مرة أن يستدعى أحدهم لتغسيل ميت ويرى الجثة بهذا الشكل الغريب، ظل المغسل يحاول تغسيل الجثة والتخلص من النمل الكثير ولكن بدون جدوى، إلا أن هداه الله أن يقوم بوضع الجثة داخل الحوض الخاص بالاستحمام وتغطيتها بالماء تماما حتى يتم التخلص من النمل بصفة كلية، وبالفعل وبعد ساعات ومحاولات كثيرة أرهقت المغسل استطاع أن يغسل الرجل ولفه بالكفن حتى يتم دفنه. فكر المغسل في هذه الواقعة الغريبة وظل يبحث عن السبب وراء هذا النمل الذي أصيب جثة هذا الرجل بالرغم من أنه من أثرياء المدينة، فرجع وسأل أحد أبناء هذا الرجل عن ما كان يفعل هذا الرجل من معاصي في حياته فأجابه الابن أنه كان عاق جدا بوالدته وكان يضربها ضربا مبرحا، حتى يقوم بإحداث كدمات في وجهها. هذه الواقعة من أغرب الوقائع التي حدثت بالفعل فيجب على كل شخص أن يعمل في الدنيا ما يستعد له لملاقاة هذا اليوم، كما أن الوالدين من أهم الأشياء التي أوصانا بها الله سبحانه وتعالى فيجب برهما في كبرهما.
الموت هو أعظم الحقائق الموجودة في هذا الكون، فالموت هو مصير كل شخص في الحياة وهو ما يعيش الإنسان طيلة حياته ينتظر الموت، ويخاف من قربه أو قدومه عليه، ومن رحمة الله علينا أنه جعلنا لا نعرف توقيت ولا ميعاد موتنا حتى لا نتعذب يوميا وكل لحظة في الخوف منه، ويجب على الإنسان أن يفعل كل ما بوسعه في الدنيا حتى يكون قادر على ملاقاة الموت بدون خوف أو سوء خاتمة، وهنا سوف نعرض قصة غريبة من أغرب القصص التي يمكن أن نسمع عنها او نراها، وهي قصة لرجل مات وأثناء تغسيله وجد المغسلون مفاجأة عظيمة أصابتهم بالذهول. وجد المغسلون جثة هذا الرجل يملؤها النمل ويغطيها بالكامل كما أن النمل كان فيها ويدخل في جميع أعضاء هذا الرجل الميت، وتفاجئ المغسلون بهذا المنظر البشع حيث إنه يعتبر أول مرة أن يستدعى أحدهم لتغسيل ميت ويرى الجثة بهذا الشكل الغريب، ظل المغسل يحاول تغسيل الجثة والتخلص من النمل الكثير ولكن بدون جدوى، إلا أن هداه الله أن يقوم بوضع الجثة داخل الحوض الخاص بالاستحمام وتغطيتها بالماء تماما حتى يتم التخلص من النمل بصفة كلية، وبالفعل وبعد ساعات ومحاولات كثيرة أرهقت المغسل استطاع أن يغسل الرجل ولفه بالكفن حتى يتم دفنه. فكر المغسل في هذه الواقعة الغريبة وظل يبحث عن السبب وراء هذا النمل الذي أصيب جثة هذا الرجل بالرغم من أنه من أثرياء المدينة، فرجع وسأل أحد أبناء هذا الرجل عن ما كان يفعل هذا الرجل من معاصي في حياته فأجابه الابن أنه كان عاق جدا بوالدته وكان يضربها ضربا مبرحا، حتى يقوم بإحداث كدمات في وجهها. هذه الواقعة من أغرب الوقائع التي حدثت بالفعل فيجب على كل شخص أن يعمل في الدنيا ما يستعد له لملاقاة هذا اليوم، كما أن الوالدين من أهم الأشياء التي أوصانا بها الله سبحانه وتعالى فيجب برهما في كبرهما.
جميع الحقوق محفوظة لمدونة اخبار جديدة ويمنع نسخ اى محتوى نهائيا والا سوف تعرض نفسك لمسائلة القانون. يتم التشغيل بواسطة Blogger.