الأحد، 30 أكتوبر، 2016

فوائد غريبه جدا للضحك لن تخطر على بالك تعرفي عليها لاول مره

تبسمك في وجه أخيك صدقة " كانت تلك الكلمات البسيطة التي قالها سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام منذ سنين طويلة هي دعوة للناس بالتبسم وقد جعلها الله سبحانه وتعالي من العبادات التي تؤجر عليها وبعد سنوات بعيدة ياتي علماء علم الاجتماع والاطباء النفسيين لينصحونا بالاهتمام بالتفاؤل والضحك والمرح حيث يساعد الضحك والتفائل في زيادة العمر ولذا يجب علي السيدات والرجال وكافة البشر السعي وراء الأشياء المبهجة والتي تساعد في ادخال السرور والفرحة علي أنفسنا وتبعدنا كليا عن الحزن والقلق والتوتر والامراض النفسية التي اصبحت منتشرة بين الصغار والكبار في وقتنا الحالي ولقد دعانا الرسول الكريم والدين الإسلامي الحنيف للفرح والتفاؤل بقوله ص " لا تحزن " ، وتحت الابتسامة هي العصا السحرية التي يمكنك من خلالها فتح كافة الأبواب المغلقة كما انها تدل علي الرضا والذي يعد من أفضل النعم التي يمنحها الله للانسان ولقد لاحظ العلماء انك تحتاج الي تحريك عدد معين من عضلات الوجه عندما تضحك او تبتسم بينما تحتاج الي عشرات العضلات عندما تغضب او تبكي ولذا بالبكاء والحزن يسرع بظهور الشيخوخة علي الجلد والبشرة بينما الفرح والتفاؤل يؤجل ظهورها . وكثير ما نجد بعض الناس وقد تخطوا السبعين عاما وما زالت بشرتهم شابه ويتمتعون بالصحة والحيوية وعند البحث عن طريقة تعايشهم مع الأمور الحياتية نجد ان الابتسامة دائما مرسومة علي وجوههم ويقابلون كافة الامور بالرضا والقناعة بينما من يتعاملون مع الأشياء بالعصبية والحزن غالبا ما يقعون فريسة لامراض ضغط الدم والقلب وتصلب الشرايين والسكري كما انهم يشعرون بالشيخوخة في سن مبكرة . ولذا اذا كنت ترغب في حياة هادئة خالية من الأمراض النفسية والجسدية لا بد ان تبحث عن الأشاء المبهجة في حياتك وتزيد من البسمة والفرحة ولن تجد الفرحة الا عدما ترضي بما قسمه الله لك
تبسمك في وجه أخيك صدقة " كانت تلك الكلمات البسيطة التي قالها سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام منذ سنين طويلة هي دعوة للناس بالتبسم وقد جعلها الله سبحانه وتعالي من العبادات التي تؤجر عليها وبعد سنوات بعيدة ياتي علماء علم الاجتماع والاطباء النفسيين لينصحونا بالاهتمام بالتفاؤل والضحك والمرح حيث يساعد الضحك والتفائل في زيادة العمر ولذا يجب علي السيدات والرجال وكافة البشر السعي وراء الأشياء المبهجة والتي تساعد في ادخال السرور والفرحة علي أنفسنا وتبعدنا كليا عن الحزن والقلق والتوتر والامراض النفسية التي اصبحت منتشرة بين الصغار والكبار في وقتنا الحالي ولقد دعانا الرسول الكريم والدين الإسلامي الحنيف للفرح والتفاؤل بقوله ص " لا تحزن " ، وتحت الابتسامة هي العصا السحرية التي يمكنك من خلالها فتح كافة الأبواب المغلقة كما انها تدل علي الرضا والذي يعد من أفضل النعم التي يمنحها الله للانسان ولقد لاحظ العلماء انك تحتاج الي تحريك عدد معين من عضلات الوجه عندما تضحك او تبتسم بينما تحتاج الي عشرات العضلات عندما تغضب او تبكي ولذا بالبكاء والحزن يسرع بظهور الشيخوخة علي الجلد والبشرة بينما الفرح والتفاؤل يؤجل ظهورها . وكثير ما نجد بعض الناس وقد تخطوا السبعين عاما وما زالت بشرتهم شابه ويتمتعون بالصحة والحيوية وعند البحث عن طريقة تعايشهم مع الأمور الحياتية نجد ان الابتسامة دائما مرسومة علي وجوههم ويقابلون كافة الامور بالرضا والقناعة بينما من يتعاملون مع الأشياء بالعصبية والحزن غالبا ما يقعون فريسة لامراض ضغط الدم والقلب وتصلب الشرايين والسكري كما انهم يشعرون بالشيخوخة في سن مبكرة . ولذا اذا كنت ترغب في حياة هادئة خالية من الأمراض النفسية والجسدية لا بد ان تبحث عن الأشاء المبهجة في حياتك وتزيد من البسمة والفرحة ولن تجد الفرحة الا عدما ترضي بما قسمه الله لك
جميع الحقوق محفوظة لمدونة اخبار جديدة ويمنع نسخ اى محتوى نهائيا والا سوف تعرض نفسك لمسائلة القانون. يتم التشغيل بواسطة Blogger.