الخميس، 10 نوفمبر، 2016

مخيف جدااااا لا تتركوا الغرباء يغسلون موتاكم.. نساء يهربن ماء تغسيل الموتى للمشعوذين والسحرة بأسعار خيالية. هام للجميع

الكثير منا يشعر برهبة كبيرة عند تغسيل المتوفي فبالتالي نقوم باستدعاء أحد من المعروفين ليقوم بغسل الميت وتكفينه، ومن المعروف أن من يقوم بتلك الأعمال هو شخص يطلق عليه ميت القلب لذا يقوم بعض الأشخاص منهم الذين لا يوجد لهم ضمير بأخذ تلك المياه وبيعها لبعض المشعوذين والأسحار ليقوموا بارتكاب الأسحار بها.
ومن المعروف أن تلك المياه قد تسبب قطرة منها إلى تأخير زواج الفتيات ومن الممكن أن لا يقوم بالزواج مطلقًا، من المشهور أن عندما تضع أي عمل في جثة المتوفي يصعب على صاحب العمل أن يبقى في أمان مطلقًا ومن المعروف انه قد يعرض الفتيات لعدم الزواج ووقف الحال.
حيث هناك واحدة من السيدات الذين يقومون بتغسيل المتوفي كانت تروي إحدى القصص عن المتوفيات الذي قامت بتغسيلهم، وكان هناك الكثير من البشر الذين يطلبون منها أن تجمع ماء الغسل وتأتي به إليهم ولكن هي لا تشعر بالرغم في فعل تلك الأمر لكونها تخاف من ربها ولا تريد أن تصير غنية بتلك المال المحرم.
وقالت أن واحده من الذين يغسلون الموتى قام باستدعائها معها في إحدى الأيام لكى تغل جثة، وقامت تلك السيدة بالفعل وبعد أن تم انتهاء مراسم التكفين قامت تلك السيدة بملء زجاجة بماء الغسل وأخذ الصابونة معها وأخافتها عن عين النظرين في شنطة الغسل الخاصة بها، فذهبا لسيدة مسرعة إلى زوجت المتوفي وأخبرتها عما حدث وعلى الفور ألحقوا بها وتم القبض عليها وتوضح أنها أخذت 4 ألاف جنيهًا لكي تفعل ذلك.
الكثير منا يشعر برهبة كبيرة عند تغسيل المتوفي فبالتالي نقوم باستدعاء أحد من المعروفين ليقوم بغسل الميت وتكفينه، ومن المعروف أن من يقوم بتلك الأعمال هو شخص يطلق عليه ميت القلب لذا يقوم بعض الأشخاص منهم الذين لا يوجد لهم ضمير بأخذ تلك المياه وبيعها لبعض المشعوذين والأسحار ليقوموا بارتكاب الأسحار بها.
ومن المعروف أن تلك المياه قد تسبب قطرة منها إلى تأخير زواج الفتيات ومن الممكن أن لا يقوم بالزواج مطلقًا، من المشهور أن عندما تضع أي عمل في جثة المتوفي يصعب على صاحب العمل أن يبقى في أمان مطلقًا ومن المعروف انه قد يعرض الفتيات لعدم الزواج ووقف الحال.
حيث هناك واحدة من السيدات الذين يقومون بتغسيل المتوفي كانت تروي إحدى القصص عن المتوفيات الذي قامت بتغسيلهم، وكان هناك الكثير من البشر الذين يطلبون منها أن تجمع ماء الغسل وتأتي به إليهم ولكن هي لا تشعر بالرغم في فعل تلك الأمر لكونها تخاف من ربها ولا تريد أن تصير غنية بتلك المال المحرم.
وقالت أن واحده من الذين يغسلون الموتى قام باستدعائها معها في إحدى الأيام لكى تغل جثة، وقامت تلك السيدة بالفعل وبعد أن تم انتهاء مراسم التكفين قامت تلك السيدة بملء زجاجة بماء الغسل وأخذ الصابونة معها وأخافتها عن عين النظرين في شنطة الغسل الخاصة بها، فذهبا لسيدة مسرعة إلى زوجت المتوفي وأخبرتها عما حدث وعلى الفور ألحقوا بها وتم القبض عليها وتوضح أنها أخذت 4 ألاف جنيهًا لكي تفعل ذلك.
جميع الحقوق محفوظة لمدونة اخبار جديدة ويمنع نسخ اى محتوى نهائيا والا سوف تعرض نفسك لمسائلة القانون. يتم التشغيل بواسطة Blogger.