الاثنين، 7 نوفمبر، 2016

هل تعلم لماذا نهى الرسول عليه السم أكل الجوارح؟؟

لقد حذرنا رسولنا عليه السلام عن أن نتناول بعض الأشياء، فحينما يحذرنا الرسول الكريم فإنه من المؤكد أن هناك ضررحيث أن الدراسات الحديثة التي تم إجراؤها هذه الأيام إستطاعت بالفعل أن تثبت وجود ضررا لهذا، ولعل من أبرزها هو نهي الرسول لنا أن نأكل الجوارح. فهناك البعض يظنون أن القرآن قد حرم على المسلمين أن يتناولون لحوم الخنزير فقط، ولم يقم بتحريم الجوارح، لكن هذا الظن خاطئ، لأن هناك حديث للرسول يثبت خطأ ذلك الإعتقاد الذي ليس له أساس من الصحة. و جاء عن ابن عباس رضي الله عنهما أنه قال: «نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن كل ذي ناب من السباع وعن كل ذي مخلب من الطير»(1). فقد أثبتت الدراسات والأبحاث العلمية الحديثة أن تثبت أن أكل لحوم الجوارح يتسبب في الإصابة بالأمراض الفتاكة. ماهي أضرار تناول لحوم الجوارح: لقد إنتشر فيروس إسمه السارس، وقد ظهر أول ظهور له في دولة الصين وجنوب شرق أسيا ،وقد أثبتت الدراسات العلمية بعد ذلك أن السبب في هذا الفيروس هو أكل الجوارح، وطبقا للتقارير الطبية التي أصدرتها الصين، فقد قامت الصين على الفور بإلغاء التراخيص الخاصة بتجارة الحيوانات الجارحة، وذلك بسبب إنتشار المرض، حيث أن ذلك الفيروس قد تسبب في موت ما يزيد عن سبعمائة شخص بسببه. ومن الجدير بالذكر أن تناول لحوم الطيور الجارحة لا قتصر فقط على الإصابة بذلك الفيروس، بل انه يتسبب أيا في الإصابة بالكثير من الطفيليات، التي من الممكن أن تضر الإنسان، وقد تؤدي إلى الموت والقضاء على حياته، لذلك نجد أن الله سبحانه وتعالى لم يًحرم علينا أمر ما كي يحرمنا، بل لأن له حكمته البالغة وراء هذا التحريم، وهذا ما إستطاعت الإبحاث ةالدراسات أن تقوم بإثباته في عصرنا الحالي. نصيحة: إن تناول لحوم الطيور الجارحة يتسبب في هلاك الشخص، لذا إحرص على الإمتثال لأوامر الله.
لقد حذرنا رسولنا عليه السلام عن أن نتناول بعض الأشياء، فحينما يحذرنا الرسول الكريم فإنه من المؤكد أن هناك ضررحيث أن الدراسات الحديثة التي تم إجراؤها هذه الأيام إستطاعت بالفعل أن تثبت وجود ضررا لهذا، ولعل من أبرزها هو نهي الرسول لنا أن نأكل الجوارح. فهناك البعض يظنون أن القرآن قد حرم على المسلمين أن يتناولون لحوم الخنزير فقط، ولم يقم بتحريم الجوارح، لكن هذا الظن خاطئ، لأن هناك حديث للرسول يثبت خطأ ذلك الإعتقاد الذي ليس له أساس من الصحة. و جاء عن ابن عباس رضي الله عنهما أنه قال: «نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن كل ذي ناب من السباع وعن كل ذي مخلب من الطير»(1). فقد أثبتت الدراسات والأبحاث العلمية الحديثة أن تثبت أن أكل لحوم الجوارح يتسبب في الإصابة بالأمراض الفتاكة. ماهي أضرار تناول لحوم الجوارح: لقد إنتشر فيروس إسمه السارس، وقد ظهر أول ظهور له في دولة الصين وجنوب شرق أسيا ،وقد أثبتت الدراسات العلمية بعد ذلك أن السبب في هذا الفيروس هو أكل الجوارح، وطبقا للتقارير الطبية التي أصدرتها الصين، فقد قامت الصين على الفور بإلغاء التراخيص الخاصة بتجارة الحيوانات الجارحة، وذلك بسبب إنتشار المرض، حيث أن ذلك الفيروس قد تسبب في موت ما يزيد عن سبعمائة شخص بسببه. ومن الجدير بالذكر أن تناول لحوم الطيور الجارحة لا قتصر فقط على الإصابة بذلك الفيروس، بل انه يتسبب أيا في الإصابة بالكثير من الطفيليات، التي من الممكن أن تضر الإنسان، وقد تؤدي إلى الموت والقضاء على حياته، لذلك نجد أن الله سبحانه وتعالى لم يًحرم علينا أمر ما كي يحرمنا، بل لأن له حكمته البالغة وراء هذا التحريم، وهذا ما إستطاعت الإبحاث ةالدراسات أن تقوم بإثباته في عصرنا الحالي. نصيحة: إن تناول لحوم الطيور الجارحة يتسبب في هلاك الشخص، لذا إحرص على الإمتثال لأوامر الله.
جميع الحقوق محفوظة لمدونة اخبار جديدة ويمنع نسخ اى محتوى نهائيا والا سوف تعرض نفسك لمسائلة القانون. يتم التشغيل بواسطة Blogger.